القائمة الرئيسية

الصفحات

المحكمة ترفض السراح المؤقت لـ "أستاذ تارودانت"و تقرير الخبرة الطبية الثانية في القضية قد يقلب الأمور



على عكس المتوقع، رفضت المحكمة الابتدائية بتارودانت، قبل قليل من عشية يومه الإثنين، تمتيع الأستاذ المتابع في قضية ضرب تلميذة بالسراح المؤقت.


وأرجأت المحكمة النظر في الملف المذكور إلى الأربعاء 22 يناير الجاري، مطالبة بإعادة إنجاز الخبرة الطبية للطفلة باللغة العربية، وتوفير مترجم للغة الأمازيغية، لكون جل الشهود وأطراف القضية يتحدثون فقط بالأمازيغية.



وشهدت الجلسة الأولى حضور الأساتذة المتضامنين مع زميلهم وكذا توافد عدد من المهتمين بالقضية من الطرفين.


تقرير الخبرة الطبية الثانية في قضية "أستاذ تارودانت" قد يقلب الأمور

أكدت مصادر نقابية أن خروج "أستاذ تارودانت" من السجن وتمتيعه بالسراح المؤقت باتت مسألة وقت فقط وذلك بعد ظهور نتائج تقرير الخبرة الطبية الثانية التي تم إخضاع التلميذة المشتكية لها.

وقالت ذات المصادر أن التقرير الطبي أنصف الأستاذ وأكد ما جاء في التقرير الأول الذي عزى ظهور تلك الكدمات بمحيط عيني التلميذة إلى إصابتها بأحد أنواع الحساسية وأن رأسها خال من أي آثار ضرب أو تعنيف.

وشددت مصادرنا على أن استمرار متابعة الأستاذ فيما بعد قد تكون بتهمة تعنيف تلميذته غير المفضي إلى إصابتها بأي ضرر لكون التلاميذ شهدوا بأنه كان من حين لآخر يستعمل عصاه، وهو ما يخالف القوانين الجاري بها العمل.


المصدر : أخبارنا المغربية